الثلاثاء، 24 فبراير، 2015



يسر المحاسب القانوني محمد محسن القطمه وبمناسبة دخول السنة الجديدة 2015 أن يعلن إلى كافة المنشآت التجارية والصناعية والحرفية سواء كانت مملوكة لأفراد أوشركات على إستعداده لتدقيق البيانات والكشوف التي تتطلب الأنظمة إعتمادها وتوقيعها من قبل محاسب قانوني لتقديمها لدوائر ضريبة الدخل في مديريات المالية .
لمزيد من الإيضاحات حول تفاصيل الأعمال التي نقوم بها يمكن الإتصال بنا على العنوان التالي:

دمشق – سوريا هاتف مكتب / 00963114442166 فاكس / 00963114428467 موبايل / 00963944475939 (واتسآب–فايبر) والإيميل  katmeudit@gmail.com 

الأحد، 22 فبراير، 2015



                               المعايير المحاسبية المتعارف عليها

    البيانات المالية السنوية التي تستخرج من السجلات المحاسبية للمنشآت الإقتصادية من تجارية وصناعية وصحية وخدمية ، سواء كانت يدوية أو حاسوبية ، ومهما كان حجم المنشأة سواء كانت كبيرة أو متوسطة أو صغيرة فهي ذات أهمية كبيرة ليس فقط لأصحاب المنشأة بل أيضا لجهات عديدة منها خاصة الدوائر المالية ومصلحة الضرائب ومؤسسات التمويل مثل البنوك وشركات التأمين وغيرها.
    فجميع المنشآت ملزمة بتقديم بيان مالي لدائرة الضرائب في نهاية العام . وأيضا فإن البنوك تشترط لمنح القروض للمتعاملين معها تقديم بيانات مالية  مصدقة من مدقق حسابات ( محاسب قانوني )عن ثلاث سنوات تتضمن : 3 ميزانيات ختامية  و3حسابات للأرباح والخسائر عن نفس الفترة ، بل وقد تطلب بيانات ودفاتر وفواتير إضافية لإثبات سلامة تلك البيانات .
وهذا يعني أن على المنشآت الإقتصادية أن تتبع في تسجيل عملياتها المالية على أصول محاسبية متعارف عليها بحيث يمكن فهم البيانات المالية من قبل أصحاب المنشأة والجهات الأخرى المهتمة بها  أيضا . وبالتالي فإن على مدقق الحسابات الإشارة في تقريره عن الحسابات الختامية بأنها تظهر وضع المنشأة المالي بشكل عادل ،  وفقا لـ "المبادئ المحاسبية المتعارف عليها "

   وليس غايتنا هنا تقديم بحث أكاديمي عن الأصول المحاسبية ، فهناك بحوث عديدة نظرية موجودة بكثرة في مواقع البحث على الإنترنيت والكتب والمحاضرات الجامعية ،  بل الغاية تقديم عرض توضيحي للعاملين في مجال المحاسبة يأخذ طابع الإجراءات المتخذة من الناحية العملية .
    ولكن لابد من لمحة سريعة في هذا المجال يجري إيضاحه لاحقا.

الجمعة، 20 فبراير، 2015

المعايير المحاسبية الدولية


إن المعايير المحاسبية الدولية هي مبادئ محاسبية أصبحت مقبولة على الصعيد العالمي. وهي تحسن وتنسق النظم والمعايير المحاسبية والإجراءات المتعلقة بالطرق التي تعرض فيها منشأة ما كشوفها المالية. كما أنها توفر معيارا متماسكا بشأن إدراج المعلومات المالية في التقارير المالية القانونية. وإن مصداقية المعايير المحاسبية الدولية مضمونة نظرا لمستواها الرفيع والاعتراف الدولي بها والإجراءات الصارمة التي تتبع في إعدادها وشرحها.وتؤدي الكشوف المالية، التي يتم إعدادها بموجب المعايير المحاسبية الدولية، إلى تحسين في الإدارة العامة وفي الإشراف واتخاذ القرارات الإدارية. 

الأحد، 11 يناير، 2015












من أهم المشروعات الصغيرة والمتوسطة في سوريا والبلدان المجاورة تأسيس ورشة خياطة لإنتاج الألبسة الجاهزة وخاصة القطنية الداخلية والخارجية لأن البدء في هذاالمشروع يحتاج فقط لشراءماكيناتالخياطة الصناعية وهي موجودة لدى وكلاء الشركات الأجنبية في حين أن الأقمشة اللازمة للإنتاج متوفرة لدى مصانع النسيج التي قد تتولى هي صباغة الأقمشة وطباعتها أو تقوم بها ورشة الخياطة نفسها.
نرفق مع هذا المنشور صوا لبعض آلات الخياطة الضرورية لإقامة ورشة إنتاج ألبسة قطنية داخلية أو خارجية .
إذا كنتم ترغبون بإقامة ورشة خياطة يمكننا مساعدتم في إختيار الماكينات 

ومستلزمات الإنتاج وكافة الأمور الأخرى الضرورية للإقلاع بالمشروع .

للإتصال بنا هاتف 0963114428467 والموبايل 0945181988 والإيميل
katmeudit@gmail.com


الأحد، 28 ديسمبر، 2014


                   تصميم الألبسة القطنية
  إلى مصانع إنتاج الألبسة القطنية في سوريا والبلدان العربية المجاورة ،  إذا كنتم بحاجة إلى تصميم موديلات للألبسة القطنية الداخلية والخارجية  خاصة بكم ، وسحب قالب لها مثل  :
 قميص شيال - نص كم – شورت – بوكسرشورت – هافات بأنواعها – تيشرت - بيجاما   فنحن لدينا خبرة عملية طويلة في وضع خريطة نظامية لأي موديل ( رجالي  - نسائي –  ألبسة أمومة - أطفال – ب ب ) تتضمن جميع تفصيلات القطعة ولكافة القياسات العالمية المتداولة في الأسواق العربية والأجنبية.
للإتصال على الخاص 00963945181988(واتسآب – فايبر )

 إيميل katmahtex@gmail.com













الجمعة، 19 ديسمبر، 2014

10 Oldest Buildings in the World

أقدم 10 أبنية بالعالم 

10. Dhamek Stupa, India
10- الهند

9. Sanchi Stupa, India


9- الهند

8. Thracian Tomb of Kazanlak, Bulgaria

8 - بلغاريا

7. Parthenon, Greece

7- اليونان

6. Minoan Palace of Knossos, Greece

6 -اليونان

5. Great Pyramid of Giza, Egypt

5- مصر

4. Pyramid of Djoser, Egyp

4 - مصر

3. Tarxien Temples, Malta

3- مالطا

2. La Hougue Bie, Jersey

2 - أمريكا

1. Tumulus of Bougon, France

1- فرنسا

المعلومات والصورة مأخوذة من موقع wonderslist.com









السبت، 13 ديسمبر، 2014









             حي ساروجه الدمشقي ....تراث لايزال قائما
لاحظت منذ مايزيد عن الخمس سنوات عودة النشاط والحيوية لمنطقة وسط دمشق هي منطقة ساروجه والبحصه حيث إكتظت بمحلات تجارة وصيانة أجهزة الكمبيوتر ومقاهي الشباب والإنترنيت ذات الأسعار المعتدلة ومطاعم المأكولات الشعبية كالحمص والفول والفلافل والشاورما وأفران المخبوزات المتنوعة مثل الكعك والبرازق والحلويات ومشتقاتها المتعددة ،والكثير من المهن الضرورية التي تجاور البيوت الدمشقية التقليدية والمساجد التاريخية وبعض القصورالتي بناها أثرياء دمشق منذ حوالي 200 سنة ، وبإختصار فإن المنطقة أشبه بمدينة مصغرة للعاصمة دمشق بكل ماتحتويه من عبق الماضي القريب والزمن الحديث مما يخلق جاذبية كبيرة لمعرفة المزيد عن هذه المنطقة التي كنت أتردد إليها منذ أواخر الخمسينات وأوائل الستينات من القرن الماضي وخاصة خلال فترة الدراسة في جامعة دمشق .فلا أزال أذكر طلعة جوزة الحدبا وفندق "قصر النزهة الجديد "والعديد من الفنادق الأخرى التي كانت ملتقى الأهل والأقارب والأصدقاء القادمون من حماه.
أول ما يتبادر إلى الذهن هو أين تقع منطقة ساروجة ومتى نشأت ؟؟ في دراسة منشورة على الإنترنت عام 2011 في شبكة أخبار ثقافية جرى وضع الخريطة المرفقة التي يظهر فيها مدى إتساع وشمول مساحة هذه المنطقة التي تصل حتى ساحة التحرير بالقرب من محطة الجد وثانوية أميه وصولا لمسجد القصب ( السادات ).
اسم الحي منسوب إلى أحدقادة المماليك وهو صارم الدين ساروجة المتوفي سنة 743 هـ - 1342 م، إذ يزيد عمره على الـ650 سنة، وهو أول حي بني خارج سور دمشق التقليدي.
و احتل الحي مكانة مرموقة فكان مجالا للتنافس بين الأمراء المملوكيين الذين تسابقوا لبناء المنشآت فيه، فأشادوا المدارس و الجوامع و الحمامات التي لا يزال الكثير منها قائمًا حتى الآن و كانت المدرسة الشامية البرانية أساسًا لإنشائه حيث أخذ بالاتساع حولها تدريجيًا حتى اكتمل و أصبح له سوق خاص في عهد الأمير "سيف الدين تنكز" الذي مكث في دمشق طويلا و الذي ترجع إليه الكثير من الآثار المعمارية